بوابه عباد الرحمن
اهلا وسهلا بك يا زائر نتشرف بانضمامك معنا فى رحاب القرآن والسنه النبويه مع بوابه عباد الرحمن ...لا تدع الفرصه تفوتك


منتدى تعليمى -دينى - ثقافى -برامج-أستراحه الأعضاء-اهلا وسهلا بيك يا زائر في منتدى بوابه عباد الرحمن & نرحب بالعضو الجديد محمد جابر  
الرئيسيةالبوابةشات عباد الرحمناليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بوابه عباد الرحمن 
المواضيع الأخيرة
» جدو "السفاح" يهدي مصر اللقب الإفريقي السابع علي حساب غانا
الإثنين فبراير 01, 2010 12:54 am من طرف Admin

» الفراعنة يسيطرون علي جوائز المونديال الإفريقي
الإثنين فبراير 01, 2010 12:06 am من طرف Admin

» جدو: سعادتي لا توصف باللقب ولا أعرف وجهتي القادمة
الأحد يناير 31, 2010 11:16 pm من طرف Admin

» حسن: وعدناكم واليوم وفينا الوعد
الأحد يناير 31, 2010 11:04 pm من طرف Admin

» تم فتح باب التبادل الإعلانى والنصى فى بوابه عباد الرحمن
الأحد يناير 31, 2010 9:38 pm من طرف Admin

» مبروووووووووووووووك للمصريين كاس أفريقيا 2010
الأحد يناير 31, 2010 8:08 pm من طرف Admin

» كيفية تنصيب ويندوز أكس بى من الالف إلى الياء
الإثنين يناير 04, 2010 12:29 pm من طرف Admin

» Windows Essentials Media Codec Pack 2.3d
السبت يناير 02, 2010 9:13 pm من طرف Admin

» DivX 7 for Windows 7.2
السبت يناير 02, 2010 9:03 pm من طرف Admin

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
عدد الزوار
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
شوق
 
صوت العرب
 
rayon
 
pedo5000
 
mohamedmkky
 
حسن93
 
رضوه
 
saidrashed
 
ah_ra04
 

شاطر | 
 

 رحله السعادة الحقيقية ((قصة حقيقية)) الجزء الثانى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 176
العمر : 26
الموقع : http://abadalrhman.ibda3.org
المزاج : عادى الحمد لله
قوة العضو :
100 / 100100 / 100

نقاط : 418
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 14/01/2009

مُساهمةموضوع: رحله السعادة الحقيقية ((قصة حقيقية)) الجزء الثانى   الإثنين أغسطس 10, 2009 10:54 pm

وهذه هى الرساله :
هذه الكلمات ليست لأختي علياء فقط، ولكنّها لكلّ أخت قرأت قصّتي وعرفت اسمي.. لقد عاشت أفنان في مستنقعات المعاصي والذنوب طويلاً.. كل شيء كان يدعوني إلى المعصية.. البيت، التلفاز، أصدقاء السوء، الأهل، والأسواق، والموضات الغربية، الأغاني العربية والأجنبية، كلها كانت لافتات للطريق إلى جهنم وبئس المصير.. كنت تائهة في هذه الأوحال.. أفنان كانت كلمة جميلة على ألسنة الكثير من المعجبات.. أنت جميلة.. ما أجمل ثوبك!! بكم شريتيه؟؟ ما أجمل هذا الشّعر المتألّق!!!

كنت أخادع الجميع وكذلك نفسي؛ كنت أظهر لهم الابتسامة وأنا أتمزق من الألم.. كلماتهم كانت تشجّعني على الاستمرار.. ولكن إلى متى؟؟ كانت كلمات جوفاء.. كاذبة مزيّفة..
كلّما خلوت بنفسي تتساقط الدّموع من عيني.. ويزداد خفقان قلبي.. نسيت ربّي.. كيف سأقابله؟؟ كيف سأواصل حياتي بهذا الألم النّفسيّ القاسي؟؟ كيف الطّريق إلى النّجاة؟؟؟؟؟؟
كلمات تدور بخاطري ولكن سرعان ما أتخلّص منها بالأمل الشيطاني في طول الحياة.. وبالرّغم من ذلك كلّه لم أرَ للحياة من لذّة.. هذا هو شعوري وشعور كل من هو في حالي ما دام بعيداً عن الله والدّار الآخرة…


حاولت الانتحار أكثر من مرّة.. لم أجد من يحن عليّ في مصيبتي ومحنتي.. الجميع يضحك في وجهي ولا يدرون ما بداخلي.. الألم والحزن سكنت روحي ونفسي.. متى أتخلّص من هذا الكابوس؟؟ متى؟؟

كان لا بد لهذه الغفلة من صفعة قوية تعيدني إلى رشدي.. وتفيقني من ذلك السّبات العميق.. صفعة هزّت كياني وأحيتني من جديد.. صفعة لم أتصوّرها في حياتي.. تغلغل ذلك الألم النّفسي إلى ألم جسدي يسري في كل أطرافي.. ألم لا أستطيع تحمّله، كأنيّ أنشر بالمناشير.. تغير ذلك الوجه الجميل وذلك القوام الرائع فهو ينتظر في أي لحظة نوبة جديدة لعلّها هي النوبة القاتلة.. لم يكن أحد يحس بي.. أبقيت ذلك سرّا بيني وبين نفسي، ولكن أ‘راض المرض ظهرت على جسدي.. أمّي.. أمّي.. الألم يكاد يقتلني.. أمّي.. أمّي .. جسدي يتقطّع من الألم.. لم أرَ نفسي إلاّ وأنا تحت أجهزة المستشفى والكلّ محيط بي.. أفنان أنت بخير الآن.. هذه الكلمات التي سمعتها في اللّحظات الأخيرة ثم أغمضت عيناي لتتولاني الرّحمة الإلهيّة.. لازمني مرض السرطان.. واتّخذ من جسدي مسكناً..

تغيّرت حياتي بعد ذلك كلّياً، أصبحت أفنان التي تحب قيام الليل والمناجاة وقت السّحر بعد أن كانت لا تترك هذه اللّحظات الثمينة إلاّ وتعصي الله بها.. تلفاز.. أفلام خليعة.. وأغاني ماجنة.. أصبح القرآن دوائي ومناجاة ربّي شفائي.. وهبت حياتي لله – تعالى – فقد كانت كلماته تسري في روحي وكم رددت هذه الآية ودموعي تنسكب من عيني.. لتغسل ذنوب قلبي.. أردّدها وأحسّ بأنّ الدّنيا تردّدها معي.. ((أومن كان ميتاً فأحييناه وجعلنا له نوراً يمشي به في النّاس..)) هذا من فضل ربّي.. كم أحببت هذه الآية.. نعم الآن أحسّ بالسّعادة الحقيقيّة.. يا ليت كل فتاة تحسّ بهذه السّعادة مثلي.. توهّج قلبي بها فأحسست بلذّة الحياة مع الله.. نورٌ يخرج من روحي فينير كل ما حولي.. تمنّيت والله لو كان هذا المرض قصدني منذ زمن بعيد.. يا لها من سعادة ويا لها من فرصة للاعتذار إلى الله... كانت سعادتي بالله تطغى على ألم جسدي.. فأحسّ بالارتياح..

هذه الكلمات يا قارئ خطّي ليست من نسج الخيال.. ولكن هذه حلاوة الطّريق إلى الله رغم الآلام والأحزان..

أختي في الله علياء: وجدت معك الأخوّة الحقيقية.. فأسأل الله أن يجمعنا في الجنّة معاً كما جمعنا في الدنيا.."


أفنــان.. لقد نجّاك الله من مستنقع الذّنوب والمعاصي..
أفنــان.. لعل الله يختارك هذه السّنة لتكوني في جواره..
أفنــان.. رحيل بلا قائد..
أفنــان.. رحلة السّعادة الحقيقيّة..
أفنــان.. قارب الرّجاء في بحر الرّحمة الإلهيّة..
أفنــان.. وداعٌ يعقبه لقاء..

جعلك الله ممّن قال فيهم: (( فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرّة أعين جزاء بما كانوا يعملون ))



هذه عبرة لمن أراد أن يعتبر قبل فوات الأوان…..
{ منقول من موقع أخوات طريق الإسلام }

@@@@__________----------------_________@@@@

---_ &التوقيع &_---
أهلا ومرحبا بكم فى موقعكم بوابه عباد الرحمن
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
من مواضيعى/
القانون العام لهذا المنتدى
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[url]
لم لا استطيع الدخول؟
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abadalrhman.ibda3.org
 
رحله السعادة الحقيقية ((قصة حقيقية)) الجزء الثانى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بوابه عباد الرحمن :: القسم الدينى :: تعالى للجنه-
انتقل الى: